تكنولوجيا الواقع المعزز لتقليل تشتيت الإنتباه أثناء قيادة السيارات

لا مزيد من مشتتات القيادة؟ الزجاج الأمامي هو الواقع المعزز القادم الذي سيغير طريقة قيادتنا ولن نكون بحاجة لإلقاء نظرة خاطفة على الاتجاهات على هواتفنا النقالة.

يستعد حالياً صانعو السيارات لإدخال تكنولوجيا جديدة في السيارات الجديدة والشاحنات وسيارات الدفع الرباعي من خلالها يتم تحديد الاتجاهات بتقنية الواقع المعزز على الزجاج الأمامي للسيارة وأيضًا يتم عرض معلومات السيارة كما تعمل كشاشة لأغراض الترفيه عندما تصبح السيارات ذاتية القيادة حقيقة واقعة.

العلامات التجارية التي تستعد لإطلاق هذه التكنولوجيا تشمل كيا وهيونداي وكاديلاك وأودي ، توظيف هذه التقنية على الزجاج الأمامي للسيارة يُظهر كيف يمكن استخدام التكنولوجيا لتقليل تشتيت انتباه قائدي المركبات ، وإبقاء أعينهم على الطريق بدلاً من الانشغال بشاشة المعلومات أوالهاتف.

أما مراقبو السلامة فقالوا إن الأنظمة الجديدة يمكن أن تساعد في تحسين السلامة ، لكنهم حريصون على الاطلاع على التفاصيل قبل اعتماد هذه التقنية بشكل نهائي ويقول الخبراء إن الزجاج الأمامي الأكثر تقدمًا للواقع المعزز سيصبح هو القاعدة وقال جاري سيلبيرج ، رئيس قطاع السيارات في شركة الاستشارات KPMG ، الذي نصح مصنعي السيارات والموردين بشأن خططهم الخاصة بالزجاج الأمامي الواقع المعزز: "ستكون موجودة في كل مكان". "سيكون هذا سوقًا ضخمًا. كل شاشة في كل مركبة ، كل زجاج أمامي سيحتوي على شيء ما في وقت ما.